“النقابة” تدفع دومينغو لطلب فسخ عقده مع الرجاء بعد وردة و حسين

"النقابة" تدفع دومينغو لطلب فسخ عقده مع الرجاء بعد وردة و حسين

“النقابة” تدفع دومينغو لطلب فسخ عقده مع الرجاء بعد وردة و حسين

صدق أول لا تصدق ، اللاعب الجنوب أفريقي هاشم دومينغو يطلب فسخ عقده مع الرجاء الرياضي ، لينضاف إلى قائمة اللاعبين اللذين طلبوا فسخ عقدهم بعد مدة قصيرة من قدومهم بعد المصري عمرو وردة و العراقي أيمن حسين .

ووفقا لمصادر HYZR SPORT فإن نفس الأسباب التي دفعت حسين و وردة للرحيل جعلت اللاعب يطلب بدوره فسخ عقده قبل مواجهة المغرب التطواني يوم أمس ، غير مرغوب فيه من طرف اللاعبين المحليين الذين أصبحوا يقودون ما يصطلح عليه بالدارجة “النقابة” ، ضد اللاعبين الأجانب أصحاب العقود المالية المرتفعة ، ومعاملتهم بمعاملة سيئة خلال التداريب والمباريات ، وذلك لدفعهم للرحيل .

وأوضحت المصادر أن إدارة النادي قد وعدت اللاعب بحل المشكل وتهدئة الأوضاع داخل مستودع الملابس ، علما أن هذه “النقابة” تشمل أيضا المدرب جوزيف زينباور الذي يعاني منها بدوره ، والذي كان قاب قاوسين أو أدنى من الإقالة لولا الفوز بهدف دون رد على المغرب التطواني ، حيث أن عدة لاعبين لا يريدون استمراره ويفضلون قدوم أسماء أخرى أبرزها يوسف السفري.

وكان HYZR SPORT قد انفرد في وقت سابق بالتفاصيل الكاملة لرحيل اللاعبين عمرو وردة و أيمن حسين ، واللذان رحلا بعدما تعرضا لنفس المضايقات .

عمرو وردة و “الرگاء” : القصة الكاملة

بعد عمرو وردة ، أيمن حسين يطلب فسخ عقده مع الرجاء

شارك المقال
  • تم النسخ